×

منوی بالا

منوی اصلی

دسترسی سریع

اخبار سایت

true

الأخبار

false
false
true
شبکة الامام علی علیه السلام

  كان بناء المرقد العلوي في العهد الصفوي مغلفاً بالحجر القاشاني الأزرق بعد اكتمال التشييد، ولكن بعد انتهاء عهد السلطة الصفوية وتولي السلطان نادر شاه الأفشاري الحكم في إيران أَمَرَ بقلع القاشاني عن القبّة والمنارتين والإيوان الشرقي الكبير واستبدالها بالصفائح النحاسية المطلية بالذهب الخالص. وقد ابتدأ العمل بالتذهيب في سنة ۱۱۵۵هـ/۱۷۴۲م وانتهى في سنة ۱۱۵۶هـ/۱۷۴۳م.

     ونقل الشيخ محمد حسين حرز الدين في تاريخ عن كتاب “نادر نامه” (فارسي) ۴۷۳ ما ترجمته:(حينما صدر الأمر من السلطان نادر شاه بتذهيب القبّة المباركة امتثل أمره بذلك خدّام العتبة الملوكية أحسن امتثال فاعتنوا بتذهيب القبّة المطهرة أحسن عناية, وقد ضبطوا حساب ما صُرف لهذا المشروع فبلغ ما يعادل خمسين ألف تومان, وقد أحال حساب ذلك إلى أمير المؤمنين عليه السلام)

    ولعلَّ من المناسب أنْ نذكر هنا ما نقله البراقي في “اليتيمة الغروية” عن الشيخ محمد كبّة في كتابه “الدرر المنثورة” ما نصه: (وفي سنة خمس وخمسين ومائة وألف تم بناء قبّة مولانا أمير المؤمنين عليه السلام بالذهب مع الحضرة الشريفة, والذي بناها نادر شاه حيث نذر إنْ أمكنه الله من بلاد الهند ليفعل ذلك, فأمكنه الله وفتح الهند وبلاد كثيرة ويُقال له أبو الفتوح، فوعد بما عاهد نفسه من النذر)

    وبغض النظر عن السبب الذي دفع نادر شاه إلى تذهيب المرقد العلوي فلا يخفى على المتأمل المعنى الرمزي الكبير لعملية التذهيب والتي تدل على انَّ الذهب قد جاء خاضعاً لمرقد أمير المؤمنين عليه السلام بعد أنْ زهد فيه وفي الدنيا بأجمعها, وله عليه السلام في ذم الدنيا والحث على الزهد خطب وأحاديث كثيرة.

     ويلاحظ ان عملية التذهيب قد تضمنت الكثير من الزخارف الرائعة  والصفائح التي نقش عليها الآيات القرآنية والأحاديث النبوية والقصائد الشعرية باللغات العربية والفارسية والتركية, وتم توثيق عام اكتمال عملية التذهيب وهو (۱۱۵۶ه) بالتواريخ الشعرية وبالأرقام.

لمزید من الاطلاع راجع شبکة الامام علی علیه السلام

https://www.imamali.net/

false
true
false
false

يمكنك أيضا تسجيل تعليقك

√ أكمل الخيارات المميزة بنجمة (*)
√ عنوان بريدك الإلكتروني سيكون محمي ولن يتم عرضه


false